الرئيسية / الأسرة و المجتمع / المرأة / طريقة تطويل الشعر

طريقة تطويل الشعر

وصفات طبيعية لتطويل الشعر

يمكن استخدام عدّة وصفاتٍ طبيعية تساعد على تطويل الشعر، ومنها ما يأتي:

مياه الأرز

تحتوي مياه الأرز على بروتينات وفيتامينات (B6,E,K) وتعمل هذه الفيتامينات على تغذية فروة الرأس، ممّا يحسن نمو الشعر ويزيد كثافته، ويتمّ تحضير هذه الوصفة من خلا الخطوات الآتية:

  • مكوّنات الوصفة:
    • كوبان من الماء.
    • نصف كوب من أيّ نوعٍ من الأرز.
  • طريقة الاستخدام:
    • ينقع الأرز في الماء لمدّة ربع ساعة.
    • يصفى الأرز جيداً من الماء، ثمّ يتمّ وضعه على فروة الرأس والشعر.
    • يتمّ تدليك الشعر لعدّة دقائق، ثمّ يُغسل بالماء والشامبو.
    • تستعمل هذه الوصفة مرتين في الأسبوع؛ لإعطاء النتيجة المرجوة.

البيض

تُعدّ هذه الخلطة مفيدةً جداً وذلك لاحتواء البيض على نسبةٍ عاليةٍ من البروتين، وبسبب الدهون الطبيعية الموجودة فيه فإنّه يعمل على تعزيز نمو الشعر وزيادة كثافته، كما يحتوي على فيتامينات (E,A,D) والتي تعمل على تحسين الشعر ومنع تساقطه وتجعله لامعاً متألقاً، ويحتوي البيض أيضاً على مجموعةٍ من العناصر المفيدة للشعر، وهي: الحديد، والزنك، واليود، والفسفور، والسيلينيوم، ويمكن تحضير هذه الخلطة باتباع الخطوات الآتية:

  • المكوّنات:
    • بيضة.
    • ملعقة صغيرة من كلّ من: العسل، وزيت الزيتون.
  • طريقة الاستخدام:
    • يفقس البيض في وعاءٍ ويضاف إليه العسل وزيت الزيتون، ثمّ تخلط جيداً حتّى تصبح خليطاً ناعماً.
    • يوضع الخليط على فروة الرأس والشعر، لمدّة عشرين دقيقة، ثمّ يُغسل جيداً بالماء البارد والشامبو.
    • يُكرر وضع الخلطة على الشعر مرةً واحدةً في الأسبوع حتّى يصبح الشعر ناعماً وطويلاً.

هلام الصبّار

إنّ الصبّار غني بالعناصر الغذائية التي تعمل على تنعيم ملمس الشعر وزيادة نموه وترطيبه، حيث تعمل الإنزيمات البروتينية الموجودة فيه على تحفيز بصيلات الشعر، والقضاء على الخلايا الميتة والمتراكمة في فروة الرأس، ويتمّ تحضير هذه الخلطة عن طريق الخطوات الآتية:

  • تُحضر ورقة صبّار، وتُقطع، ثمّ يُخرج الهلام الموجود داخلها.
  • يوضع هلام الصبّار على الشعر وفروة الرأس.
  • يترك على الشعر لمدّة ساعة، ثمّ يُغسل بالشامبو والماء.
  • يمكن استخدام هذه الوصفة مرتين إلى ثلاث مراتٍ في الأسبوع.

عصير البصل

يساعد عصير البصل على زيادة نمو الشعر؛ لاحتوائه على عنصر الكبريت، حيث أنّ الكبريت يُحفز إنتاج الكولاجين في الأنسجة، ويتمّ تحضير هذه الوصفة باستخدام الخطوات الآتية:

  • المكوّنات:
    • حبتان من البصل الأحمر أو الكراث.
    • كرة من القطن.
  • طريقة الاستخدام:
    • تقشير البصل أو الكراث، ثمّ فرمه إلى قطع.
    • مزج قطع البصل أو الكراث مع بعضها، ثمّ يتمّ الضغط عليها حتّى يخرج منها عصيرها.
    • وضع العصير الناتج على فروة الرأس باستخدام كرات القطن لمدّة ربع ساعة، ثمّ غسله بالماء والشامبو.
    • استعمال هذه الوصفة مرةً كلّ أسبوع للحصول على النتائج المطلوبة.

عادات يومية لتطويل الشعر

إنّ ممارسة بعض العادات اليومية السهلة تساعد على تطويل الشعر، ومن هذه العادات ما يأتي:

  • تقليم أطراف الشعر: يُعدّ قص أطراف الشعر بانتظام أمراً بديهياً ولكنّه مهم جداً لصحة الشعر ونموه، فالشعر يموت حين تتقصف أطرافه وتتشابك مع بعضها، ويكون الحل بقص جزءٍ بسيطٍ من أطراف الشعر لحمايته لأطول فترة ممكنة.
  • تدليك فروة الرأس:حتّى نحصل على شعرٍ طويلٍ من المهم أن تكون بصيلات الشعر نشيطةً، ويمكن تدليك فروة الرأس لتنشيطها حيث يعمل ذلك على تحسين الدورة الدموية في الرأس ممّا يزيد من عدد البصيلات النشطة.
  • شرب المياه: يُعدّ شرب المياه طريقةً سهلةً وصحيةً للحفاظ على ترطيب الشعر وصحته وحمايته من الجفاف، فجفاف الشعر يؤدي إلى توقف نموه وتعرضه للتقصف، وهناك بعض الأمور التي يمكن تجنبها للحفاظ على مستوى السوائل الموجودة في الجسم والشعر، ومنها تجنب استخدام منتجات الشعر المكونة من الكبريتات والسيليكون، وتخفيف استعمال مصفف الشعر، أو تخفيض حرارته.
  • طريقة تصفيف الشعر: عند تصفيف الشعر وربطه يجب تجنب شده كثيراً، كما يجب التقليل من تصفيف الشعر على شكل كعكة، أو لف الشعر بمنشفةٍ بعد الاستحمام؛ لأنّ ذلك سوف يسبب تشابكاً في الشعر، ممّا يعرضه للتقصف.

أدوية لتطويل الشعر

يوجد عدّة أدويةٍ تستخدم لتطويل الشعر ومنها ما يأتي:

  • الكورتيزون: يتوفر الكورتيزون بعدّة أشكالٍ، وهي: حبوب منع الحمل، والمراهم، والحقن، وتعتبر الحبوب أكثرها فعاليةً وتوفراً، ويتمّ الحقن في الرأس مباشرةً، وأما المراهم فهي تستعمل بشكلٍ موضعي.
  • سيليسيا: إنّ مصادر استخلاص هذا الدواء هي الأنسجة البشرية والحجر الرملي، وينتج عن استعمال هذا الدواء نمو الشعر بشكلٍ صحي فهو فعال جداً في تغذية بصيلات الشعر، ويتوفر هذا الدواء على شكل حبيباتٍ، أو سائلٍ مركز، ويعتبر هذا الدواء من أملاح الأنسجة 12، لذلك فقد عرف باسم أملاح الخلايا المثلية.
  • المينوكسيديل: بينت دراسة أجريت حول مفعول هذا الدواء على الشعر، أنّ تأثيره على الشعر مؤقت وغير دائم، حيث أنّ الشعر سوف يعود للتساقط بعد التوقف عن أخذ هذا الدواء، كما أنّ مفعوله يبدأ بعد أشهرٍ من استعماله، وعُرف كمحفزٍ لنمو الشعر بسبب احتوائه على خمسة بالمئة من مادة ريجين النشطة والتي تحمي من تساقط الشعر.
  • فيناستريد: يشبه عمل هذا الدواء عمل المنوكسيديل، ويكون مفعوله على الشعر في منطقة التاج، يساعد في منع التراجع في خط الشعر، وله فعالية عالية لمعالجة الصلع عند الرجال.

شاهد أيضاً

علاج حب الشباب بطرق سهلة

حل مشكلة حب الشباب للبشرة الدهنية

حب الشباب البشرة الدهنية هي البشرة التي تمتاز بالغدد المليئة بالمواد الدهنيّة والشمعية التي تحمي البشرة، …